كلمة عميد الكلية

بسم الله الرحمن الرحيم

كلمة العميد

الحمد لله رب العالمين٬ والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين٬ وبعد:

فإن كلية الشريعة والأنظمة في جامعة الطائف إحدى كليات الشريعة والأنظمة في المملكة العربية السعودية التي تسهم في تعليم العلم الشرعي٬ وتأصيله التأصيل العلمي المبني على أصول الكتاب والسنة.

وتعتبر كلية الشريعة والأنظمة بجامعة الطائف منارة متميزة في العلوم الشرعية والقانونية٬ والتي تسعى إلى تخريج أجيال مؤهلة في العلوم الشرعية والقانونية٬ تكون في خدمة الدين والوطن في كافة مجالات التعليم والقضاء والإفتاء والمحاماة والاستشارات الشرعية.

وقد صدر قرار إنشائها في عام 1429ه وتضم تحتها أربعة أقسام، هي: قسم الشريعة، وقسم الأنظمة، وقسم القراءات ويضم برنامجي القراءات والدراسات القرآنية، وقسم الثقافة الإسلامية ويضم برنامج الدراسات الإسلامية.

وتقدم الكلية برامج دراسات عليا في الماجستير والدكتوراه٬ أما الماجستير فهو في: الفقه، وأصول الفقه، والعقيدة، والقانون، والقراءات، والدراسات القرآنية المعاصرة.

وأما برامج دكتوراه ففي أربعة برامج وهي: الفقه٬ وأصول الفقه٬ والقراءات٬ والدراسات القرآنية.

وتضم الكلية كوكبة مضيئة من أصحاب الفضيلة الأساتذة المؤهلين علميا وأكاديميا.

والشكر لله عزوجل ثم لولاة أمر هذه البلاد٬ وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين٬ وولي عهده في دعمهم المتواصل لكليات الشريعة والأنظمة.

والشكر موصول لسعادة رئيس جامعة الطائف أ.د يوسف عسيري على دعمه المتواصل.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

أخوكم

عميد كلية الشريعة والأنظمة

أ.د. ناصر بن سعود القثامي