كلمة عميد الكلية

بسم الله الرحمن الرحيم

كلمة العميد

الحمد لله على تتابع نعمه، وعظيم فضله، ثم الصلاة والسلام على خاتم أنبيائه، وخير رسله، محمد وعلى آله وصحبه وسلم, أما بعد:

إن إنشاء كلية الشريعة والأنظمة ينبع من اهتمام قيادة الجامعة في تلبية حاجات المجتمع وسوق العمل، وقد صدر قرار إنشائها في عام 1429ه وتضم تحتها أربعة أقسام، هي: قسم الشريعة، وقسم الأنظمة، وقسم القراءات ويضم برنامجي القراءات والدراسات القرآنية، وقسم الثقافة الإسلامية ويضم برنامج الدراسات الإسلامية كما أنه يقدم مادة الثقافة الإسلامية كمتطلب للجامعة.

وقد بادرت الكلية ببرامج الدراسات العليا من وقت مبكر، فبدأت ببرنامجي ماجستير الفقه وماجستير أصول الفقه، ثم برنامج ماجستير العقيدة، ثم تمت إعادة تطوير برامج الدراسات العليا لتشكل: ماجستير الفقه وماجستير القانون وماجستير القراءات وماجستير الدراسات القرآنية المعاصرة.

ورؤيتنا تتجه نحو تطوير جميع برامج الكلية بما يحقق الاعتماد الأكاديمي لها، وفتح برامج الدكتوراه التي تلبي حاجة المجتمع وسوق العمل.

وإن كلية الشريعة والأنظمة تعتبر مقصداً أساسياً للطلبة في كافة المراحل، وتزخر الكلية بالكفاءات المتميزة من أعضاء هيئة التدريس في كافة التخصصات وفي شطري الطلاب والطالبات، وقد سجلت الكلية مسيرتها ونهضتها التعليمية وتطورها البرامجي بحروف من نور خدمة لمحافظة الطائف والوطن، كما واكبت مستجدات التعليم الجامعي وفق رؤية المملكة 2030 ، وتحمل الكلية على عاتقها نشر الفكر الوسطي ومحاربة الأفكار المتطرفة بكافة اتجاهاتها، وذلك وفق منهج الكتاب والسنة ومنهج السلف الصالح واتباعاً لتوجيهات قيادتنا الرشيدة.

نسأل الله التوفيق والسداد لكل منسوبي الكلية من كادرها الأكاديمي والإداري وطلابها وطالباتها. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

 

أخوكم

أ.د. حاتم بن عابد القرشي